أنور الحناوي : لايوجد سر للنجاح | مقابلة

أجرت منظمة  BAMBOO التّدريبية الخاصّة بشركة P4M حواراً ومقابلة مكتوبة , مع أحد قادة فرقها الناجحين , وهو السيد أنور الحناوي , وهذا هو النص .

1- PRE-LEADER أنور : عرّفنا وحدّثنا عن نفسك ؟

السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته شركائي في P4M  حول العالم .

الشكر الكبير لقادة الفينكس لمنحي فرصة مشاركتكم رحلتي في عالم التّسويق .

اسمي أنور الحناوي ،من سوريا عمري 46 سنة ،صاحب شركة خاصة في مجال العطورات والمكياج ،متزوج ولديّ ثلاث بنات ،درستُ الأدب الإنكليزي ، لكنّ ظروفي لم تسمح لي بالمتابعة.

 

2- ماهو تعريفك لصناعة البيع المباشر والتّسويق الشبكي ؟

البيع المباشر :هو تطوير للتّسويق التقليدي ،حيث يتم إيصال المنتج من المصنع إلى المستهلك بشكل مباشر، ليحلّ الزبون مكان الوسطاء والدعاية للقيام بعملية التسويق مقابل عمولة متفق عليها من خلال خطط الدخل .

أمّا التّسويق الشبكي فالمقصود به بناء شبكة مسوقين يقومون بالعمل والتسويق ضمن فريق وبفائدة متبادلة.

أما تعريفي الخاص :فهو رحلة ممتعة في عالم النّجاح والتّميّز .

3- ماهي أهدافك وأحلامك من هذه الصناعه ؟

للنّجاح شقان : ماديّ ومعنوي وأنا أسعى جاهداً للحصول عليهما معا .

فهدفي الماديّ: هو الوصول للحريّة الماليّة ومن خلاله أحقق الجانب المعنوي المتمثل بمساعدة الآخرين والارتقاء بذاتي.

4- هل تعتبر أن مستوى أداء فريقك هو مسؤوليتك ؟

من المؤكد أنّ الفريق أمانة في عنقي ،ونجاحه مسؤوليتي ( كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته)
فالنّجاح في التّسويق المباشر بحاجة إلى متابعة الشريك أكثر من متابعة المرشح .

5- السّمات الشّخصية من عوامل النّجاح ، ماذا اكتسبتَ لتكون ناجحاً؟

إنّ طبيعتي ماقبل التّسويق ساعدتني في النّجاح في عملي كمسوق شبكي ،فأنا شخص اجتماعي ومحب للجميع ،لكنّ المهارات التي يحتاجها المسوق والتي عملت على تطويرها في شخصيتي هي :
( قابلية التعلم والمثابرة والتماسك وفن الاستماع والمرونة ).

6- استطعت الحصول على مستوى تدريبي متقدم , و على قطعة ذهب ,شاركنا سرك الخاص!

لا أعتبر ما سأقوله سراً خاصاً بل هو من المسلمات : “سِر على خطى الناجحين تنجح “

 

7- هل شعرت بالفشل ، الإحباط في مرحلة ما ؟ كيف تخلصت من هذا الشعور ؟

إنّ الإحباط حالة طبيعية وضرورية لصقل شخصيّة المسوق ،ولقد مررت في هذه المحطات عشرات المرات، ولكنّ التحدي الأكبر كان عندما توقف فريقي بشكل كامل ،وكان عدده 319 شريكاً .

استغرق وجودي في هذه المحطة ربع ساعة لأتخذ القرار في البدء من الصفر ،حيث قمت بتجهيز قائمة معارف جديدة وتكثيف دعواتي بشكل فردي وقدمت الكثير من العروض العمل يوميا لمدة شهر ،بلغ أحدها 8 عروض عمل في يوم واحد .
فأصبح لدي 4 دايركت ،ومن هنا انطلقت وهذا ما جعل الكثير من الشركاء المتوقفين عن العمل يعودون وبإيمان كبير بأنّ الضربة التي لا تقتلك تقويك .

8- من ملهميك في هذه المهنة , وماهو أكثر كتاب أثّر فيك إيجابياً ؟

تعودنا أن نذكر أسماء مسوقين عالميين من الدول الأوروبية والغربية كملهمين لنا ولكنني وبكل شفافية عملت على الاستفادة من خبرة مدربي الشركة ، وبحوثهم في هذا المجال فكان الكوتش نزيه عز الدين المتابع والداعم لي والعين الساهرة على أداء الفريق  .
وكان السوبر كوتش عمار حسن الملهم من خلال ماقدمه لنا في مدونته وصفحته الرسمية وتدريباته لي خلال وجودي في الصّف الأول لفريق الكوتش نزيه.
والكتاب الذي أثر بي على صعيد تطوير الذات والإيمان بقدراتي هو كتاب السّر المتضمن للقانون الأزلي ( قانون الجذب ) .

9- الخبرة الشخصية أخطاء متراكمة ، هل لديك سِجل لأخطائك؟

من يعمل يُخطئ وأنا من خلال انضمامي إلى 4 شركات سابقة ل P4M  قمت بأخطاء كثيرة ،وعندما بدأت عملي في P4M عملت على الاستفادة من سجلي الحافل بالأخطاء للوصول إلى بناء شبكة مثالية نوعاً ما .

10- ماهي المهارة التي تؤثر إيجابياً وبشكل مباشر على ارتفاع نسبة المبيعات وثباتها ؟

إنّ مهارات التّسويق كل متكامل ويجب علينا تعلمها وتطبيقها ،لكنّ المهارة الرابطة لهذا الكل هو الانضباط والعمل بروح الفريق والقانون الضامن للاستمرارية ( تعلّم  ـ مارس ـ عَلّم ) .

11- حماية الفريق , يكون من خلال تطوير القادة , ماذا فعلت لتطبق هذه القاعدة ؟

بعد انتهائي من التدريبات الخاصّة من السوبر كوتش عمار حسن بصفتي صف أول في فريق الكوتش نزيه عز الدين، عملت على اختيار صفي الأول الخاص بفريقي، وتحديد يوم الاثنين لقاء دوري للصّف الأول وقدمت هذه التدريبات لهم ومن ثم قمت بتحميل المسؤوليات لكل قائد .

12- ماهي نصيحتك وكلمتك الأخيرة لفريقك بشكل خاص , ولباقي عائلة الفينكس بشكل عام ؟

نصيحتي للفريق هي : أنّ الطائر الذي يخرج من السرب يضيع , ويتحمل وحيداً أعباء السفر فلنتابع  الرحلة معاً ولنتشارك التحديات والانجازات .
وكلمتي الموجهة لهم : سأبقى خادمكم الذي يضمن لكم الوصول ويقدّم لكم الدعم ،وأعيد ماقلته سابقاً :
إنّ هذا الإنجاز هو من صنعكم ،وأنتم من تستحقون الشكر والتّقدير .
أما نصيحتي لشركائي في P4M :
ليس مهمتنا اختراع العجلة بل العمل على إدارتها وتوجيهها، فالقادة أصحاب الخبرة يقومون بما يلزم لتطوير العمل وضمان نجاحه .
وكلمتي لهم الفينكس / P4M  هي الشركة الأقرب للكمال (الكمال لله ) وإني شخصياً ممتن لكل من عمل على تطوير وتثبيت دعائم الشركة .
أتمنى لكم جميعا التوفيق والوصول إلى اعلى المراتب  .

وأخيرا شكرا من القلب لشركائي حول العالم والشكر الأكبر لقادة الفينكس على دعمهم وإتاحة الفرصة لي للتواصل معكم عبر هذا الحوار .

نحن في BAMBOO نشكر شريكنا ال PRE-LEADER أنور على مشاركته لنا هذه المعلومات , ونتمنى له ولفريقه دوام النّجاح والتّقدم .

اجمالى التعليقات على ” أنور الحناوي : لايوجد سر للنجاح | مقابلة 13

  1. Mothanna Abo Latif رد

    كل الفخر أبلايني ومُعلمي العظيم ..

  2. ربيع المهتار تخصص تنمية ادارية رد

    لطالما كانت العزيمة والمثابرة هما إحدى طرق النجاح .
    لابد أن تصل إلى درجة كبيرة من النجاح.
    كل التوفيق والنجاح.

  3. ramez al dallaty رد

    مجموعة مبدعين أردتم النجاح وكان لكم ما أردتم أنتم قادتنا واقدارنا في رحلة الحياة لوجهة جميلة ومستقبل أجمل نشكر لكم دعمكم وانجازاتكم العظيمة **شكرا P4M***

  4. Hani dham رد

    شكر لك كوتش انور على مشاركتنا خبرتك العظيمة والشكر للشركتنا العظيمة التي وهبتنا هذه الفرصة فلطالما كانت سير الناجحون طريقنا الامن للوصول لحريتنا المالية وتحقيق احلامنا والعيش في النعيم

  5. Kenan mhmoud رد

    كل الشكر لك على مشاركتنا بشيء عظيم من مسيرتك في النيتورك

  6. Salm samha رد

    شكرا لك بري ليدر انور على المعلومات القيمة التي قدمتها لنا و ان شاء الله راح تساعدنا في مسيرتنا نحو الحرية المالية

  7. حجيب رد

    شكرا جزيلا على المعلومات على المعلومات القيمة

  8. Raged alali رد

    الاب الروحي البريليدر انور الحناوي كنت وستبقى منارة دربنا الي الحرية المالية

  9. Hemza bouhaik رد

    شكرا لك على مشاركتك لنا قصة حريتك المالية……

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *